• م رايك
  • مشاركة السودان في مؤتمر المناخ المنعقد بباريس


    مشاركة السودان في مؤتمر المناخ المنعقد بباريس

    شارك السودان في اعمال  لمؤتمر المناخ للأطراف بالأمم المتحدة المنعقد بباريس بحضور 150 رئيس دولة ورئيس حكومة بوفد برئاسة الدكتور حسن هلال وزير البيئة والموارد الطبيعية والتنمية العمرانية واللواء عمر نمر رئيس المجلس الأعلى للبيئة بولاية الخرطوم والسفير د. نصرالدين والي سفير السودان لدي فرنسا والمهندس مستشار مالك دنقلا رئيس مجلس تنظيم مقاولي الاعمال الهندسية ووفد رفيع من الخبراء والمعنيين بمجالات البيئة.
    وقال المهندس مستشار مالك دنقلا رئيس مجلس تنظيم مقاولي الاعمال ان فعاليات المؤتمر ناقشت ضرورة التوصل لاتفاق للحد من مسببات التغيرات المناخية حتي يكون مدخلا يأتي بتنمية مستدامة لتوفير الرفاهية لهذا الجيل والأجيال القادمة ؛ مشيرا الى المناشدات التي اطلقها الخبراء والمختصين والاكاديميين فى مجالات البيئة لقادة العالم المشاركين فى القمة لإيقاف حالة التدهور المريع للبيئة ، وحثهم على إعطاء التوجيهات لمفاوضيهم للاهتمام بالموضوعات ذات الصلة بغية الوصول لاتفاق يفضي لاتخاذ التدابير للحد من الانبعاث الحرارية والوصول لاتفاق مستدام فى مجال البيئة.
     ونوه مالك الى الافادات التي اطلقها الدكتور حسن هلال وزير البيئة لاجهزة الاعلام خلال اعمال المؤتمر بوصف السودان كبير المفاوضين الافارقة بالمؤتمر والتي اكدت ان افريقيا تتطلع إلي إتفاق يعالج الآثار السالبة لهذا التغير المناخي بالنسبة للقارة الأفريقية الذي يفضي إلي تحقيق التكيف المناخي مما يعني وفاء الدول الأطراف بإلتزاماتها لإيجاد الدعم اللازم لتحقيق التكيف المناخي ونقل التقنيات النظيفة خاصة في مجالات الطاقة لتحقيق التنمية المستدامة وبناء القدرات بافريقيا الى جانب استعراضه للتعهدات التي قدمها السودان للحد من انبعاثاته المشروطة وغير المشروطة بانتهاج سياسات في تحقيق التنمية المستدامة بإستخدام الطاقات النظيفة المتجدده واهمية توفير الدعم اللازم لتحقيق تلك السياسات والتدابير التي تم اتخاذها فى السودان لمواجهة اثار التغير المناخي الذي اصبح واقعا بالسودان والقارة الافريقية